geelsa3ed
مرحبا بكم في المنتدي .. اذا اعجبكم اي محتوي واستفدتم منه فلا تبخل بنشره حتي يستفيد به غيرك
والدال علي الخير كفاعله

فقد رأى الآب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فقد رأى الآب

مُساهمة من طرف geelsa3ed في الثلاثاء نوفمبر 16, 2010 2:36 am


(الفانديك)(انجيليوحنا)(Jn-14-9)(قالله يسوع انا معكم زمانا هذه مدته ولم تعرفني يا فيلبس.الذي رآني فقد رأى الآب فكيفتقول انت أرنا الآب.)

الرد على هذا الاستدلال:
ان ما اراده المسيح من هذه العبارة هو : أنه من رأىهذه الأفعال التي أظهرها فقد رأى أفعال أبي ، وهذا ما يقتضيه السياق الذي جائتبه هذه الفقرة لأن أسفار العهد الجديد اتفقت على عدم إمكان رؤية الله طبقاً للآتي :
_ ورد في إنجيل يوحنا (1 : 18 : )( الله لم يره أحد قط )
_ ما ورد في إنجيل يوحنا( 5 Smile( 37 : والآب نفسه الذي أرسلني يشهد ليلم تسمعوا صوته قط ولا أبصرتم هيئته (
_ ما ورد في رسالة يوحنا الأولى ( 4 : 12( ( الله لم ينظره أحد قط (
_ ويقول بولس في 1 تيموثاوس ( 6 : 16 ) عن الله : ( الذي لم يره أحد ولا يقدر أن يراه )
فإذا تقرر ذلك فليس معنى قول المسيح : " الذي رآنيفقد رأى الآب " ان الذي يرى المسيح يرى الله لأن ذلك طبقاً للأدلة السابقة من المحال ويكون المسيحبذلك يناقض نفسه اذ يقول الله لم يراه احد قط ويرجع يقول ان من رأه فقد رأى الاباذن فى تناقض لو اخذنا النص على ظاهره اذن فلا بد من المصير إلى مجاز منطقي يقبلهالعقل و تساعد عليه النصوص الإنجيلية المماثلة الأخرى .
و بمراجعة بسيطة للأناجيل نجد أن مثل هذا التعبيرجاء مرات عديدة ، دون أن يقصد به قطعا أي تطابق و عينية حقيقية بين المفعولين .
مثلاً في إنجيل لوقا 10 : 16 يقول المسيح لتلاميذهالسبعين الذين أرسلهم اثنين اثنين إلى البلاد للتبشير:" اَلَّذِي يَسْمَعُ مِنْكُمْيَسْمَعُ مِنِّي ،وَالَّذِي يُرْذِلُكُمْ يُرْذِلُنِي " . ( ترجمة فاندايك )
و لا يوجد حتى أحمق فضلا عن عاقل يستدل بقوله :" اَلَّذِي يَسْمَعُ مِنْكُمْ يَسْمَعُ مِنِّي " ،على أن المسيح حال بالتلاميذ أو أنهم المسيح ذاته!
و كذلك جاء في إنجيل متى 10 : 40أن المسيح قال لتلاميذه :" مَنْ يَقْبَلُكُمْ يَقْبَلُنِي ،وَمَنْ يَقْبَلُنِي يَقْبَلُ الَّذِي أَرْسَلَنِي" .
و مثله ما جاء في إنجيل لوقا 9 :48 من قول المسيح في حق الولدالصغير : " مَنْ قَبِلَ هَذَا الْوَلَدَ بِاسْمِي يَقْبَلُنِي ، وَمَنْ قَبِلَنِي يَقْبَلُ الَّذِي أَرْسَلَنِي ".
و وجه هذا المجاز واضح و هو أن شخصا ماإذا أرسل رسولا أو مبعوثا أو ممثلا عن نفسه فكل ما يُـعَامَلُ به هذا الرسول يعتبر في الحقيقة معاملة للشخص المرسِـل أيضا.
(الفانديك)(صموئيل الأول)(Sm1-8-7)(فقالالرب لصموئيل اسمع لصوت الشعب في كل ما يقولون لك.لانهم لم يرفضوك انت بل ايايرفضوا حتى لا املك عليهم.)

إذ رفضهم طاعة صموئيل هوفي الحقيقة عصيان لله في الحقيقة،فهل صمؤيل هو الله لا واكن لانه مرسل من الله

(الفانديك)(أعمالالرسل)(Acts-5-4)(أليسوهو باق كان يبقى لك.ولما بيع ألم يكن في سلطانك.فما بالك وضعت في قلبك هذاالامر.انت لم تكذب على الناس بل على الله.)

فرغم أن حننيا كذب علىالناس وزعم أنه أعطى ثمن المُلك الذي له للتلاميذ , إلا أن بطرس وصل الكذب على الناس بالكذب على الله , لا لأن الناس والله واحد , ولكن كذب حننيا على الناس هو في الحقيقة كذب على الله .


وإذا عدنا للعبارة وللنصالذي جاءت فيه ، سنرى أن الكلام كان عن المكان الذي سيذهب إليهالمسيح و أنه ذاهب إلى ربه، ثم سؤال توما عن الطريق إلى الله،فأجابه المسيح أنه هو الطريق، أي أن حياته و أفعاله و أقواله و تعاليمه هي طريق السيرو الوصول إلى الله ، وهذا لا شك فيه فكل قوم يكون نبيهم ورسولهم طريقا لهم لله ، ثم يطلب فيليبس من المسيح أن يريه الله، فيقول له متعجبا: كل هذه المدة أنا معكم و ما زلت تريد رؤيةالله، و معلوم أن الله تعالى ليس جسما حتى يرى ، فمن رأى المسيحو معجزاته و أخلاقه و تعاليمه التي تجلى فيها الله تباركو تعالى أعظم تجل، فكأنه رأى الله فالرؤيا رؤيا معنوية

geelsa3ed
Admin

عدد المساهمات : 389
النقاط : 16285
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 23
الموقع : www.just4allah.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geelsa3ed.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى