geelsa3ed
مرحبا بكم في المنتدي .. اذا اعجبكم اي محتوي واستفدتم منه فلا تبخل بنشره حتي يستفيد به غيرك
والدال علي الخير كفاعله

النبوؤة الخامسة == نبوؤة معركة بدر وراكب الجمل صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

النبوؤة الخامسة == نبوؤة معركة بدر وراكب الجمل صلى الله عليه وسلم

مُساهمة من طرف geelsa3ed في الثلاثاء فبراير 15, 2011 8:09 am

النبوؤة الخامسة


نبوؤة معركة بدر وراكب الجمل صلى الله عليه وسلم





Is:21:16:


16 فانه هكذا قال لي السيد في مدة سنة كسنة الاجير يفنى كل مجد
قيدار






يقول سام "إن القراءة الدقيقة تظهر أن لا علاقة إلبته بمعركة محمد في بدر إنما هو
نبوؤة بحكم الله يطبق على الجزيرة العربية من خلال جيوش آشور وبابل الجبارة , لقد
جاصرت جيوش آشور العرب عام 732 ثم تبعهم نبوخذنصر ملك بابل فهزم خلال فترة حكمه شعب
قيدار بين 598-599 ق.م (أرميا 49: 28-33 )"



الرد


القراءة الدقيقة التي يتحدث عنها تستلزم أن نأتي بالنص من البداية دعنا
نقرأ النص من البداية من أشعيا 21 العدد 6






من كتاب "هل بشر الكتاب المقدس بمحمد؟"


جاء في كلام إشعيا متنبئاً بالنبي الذي يظهر منها، فذكر أنه يهرب من
قومه، ثم ينتصر عليهم، ويفني مجدهم بعد برهة، ليبدأ بعدها مجد جديد، وهو النبي الذي
تسقط على يديه دولة بابل الفارسية، وتنكسر عند قدميه آلهتها المنحوتة فيقول:
"
قال لي السيد: اذهب أقم الحارس، ليخبر بما يرى، فرأى ركاباً أزواج
فرسان، ركاب حمير، ركاب جمال، فأصغى إصغاء شديداً، ثم صرخ كأسد: أيها السيد أنا
قائم على المرصد دائماً في النهار، وأنا واقف على المحرس كل الليالي، وهوذا ركاب من
الرجال، أزواج من الفرسان. فأجاب وقال: سقطت، سقطت بابل، وجميع تماثيل آلهتها
المنحوتة كسرها إلى الأرض. يا دياستي وبني بيدري، ما سمعته من رب الجنود إله
إسرائيل أخبرتكم به، وحي من جهة دومة.صرخ إليّ صارخ من سعير: يا حارس ما من الليل،
يا حارس ما من الليل. قال الحارس: أتى صباح وأيضاً ليل، إن كنتم تطلبون فاطلبوا.
ارجعوا تعالوا، وحي من جهة بلاد العرب، في الوعر في بلاد العرب تبيتين يا قوافل
الددانيين، هاتوا ماء لملاقاة العطشان، يا سكان أرض تيماء وافوا الهارب بخبزه،
فإنهم من السيوف قد هربوا .... قال لي السيد: في مدة سنة كسنة الأجير، يفنى كل مجد
قيدار
" (إشعيا 21/ 6 - 16).





والنص بعد حديثه عن سقوط فارس يعود ليتحدث إلى الددانيين من أهل تيماء،
ويطلب منهم حماية الهارب إلى بلادهم الوعرة، ويبشرهم بفناء مجد أبناء قيدار بن
إسماعيل بعد برهة بسيطة.






والددانيون كما قال معجم الكتاب المقدس هم سكان تيماء في شمال
الحجاز
، ولا تخفى الوعورة في تضاريس تلك البلاد، والنص يبشر بانتصار المسلمين
بعد سنة أو ثمان في معركة بدر أو فتح مكة على أبناء قيدار، وقيدار هو الابن الثاني
لإسماعيل. (انظر التكوين 25 / 13).






واسم قيدار يطلق أيضاً على البلاد التي غلب عليها ذرية قيدار كما في
قوله: "قال الرب: قوموا اصعدوا إلى قيدار" (إرميا 49/ 28)، وهو المراد بقوله " يفنى
كل مجد قيدار" ، فهو يبشر بانتصار المسلمين على أبناء بلاد قيدار.






ويقول إشعيا في وصف تلك الأمة: " من أنهض من المشرق الذي يلاقيه النصر عند رجليه دفع أمامه أمماً، وعلى
ملوك سلطه، جعلهم كالتراب بسيفه، وكالقش المنذري بقوسه، طردهم، مر سالماً في طريق
لم يسلكه برجليه، من فعل وصنع داعياً الأجيال من البدء. أنا الرب الأول، ومع
الآخرين أنا هو
" (إشعيا 41/2 - 4) وإذا كان النص نبوءة فبمن تحققت النبوءة؟ ومن ذا
المسلط على الشعوب من قبل الرب الآتي من المشرق؟ وهي ما قد يطلق على بلاد العرب كما
جاء في إرمياء "اصعدوا إلى قيدار، أخربوا بني المشرق " (إرمياء 49/28).






ولقد كان المسلمون هم الأمة التي عذب الله بني إسرائيل على يديها، بعد
أن عذبهم على يد بختنصر "
لأنهم رذلوا شريعة رب الجنود واستهانوا بكلام قدوس إسرائيل، من أجل ذلك
حمي غضب الرب على شعبه، ومد يده عليه وضربه حتى ارتعدت الجبال، وصارت جثثهم كالزبل
في الأزقة
" (إشعيا 5/24-25).





ويمضي النص ليحكي عن عذاب آخر قادم على يد أمة، بل أمم قوية البطش، وهو
سوى العذاب الأول "
مع كل هذا لم يرتد غضبه بل يده ممدودة بعد، فيرفع راية للأمم من بعيد
ويصفر لهم من أقصى الأرض، فإذا هم بالعجلة يأتون سريعاً، ليس فيهم رازح ولا عاثر،
لا ينعسون ولا ينامون ولا تنحل حزم أحقائهم، ولا تنقطع سيور أحذيتهم، الذين سهامهم
مسنونة، وجميع قسيهم ممدودة، حوافر خيلهم تحسب كالصوان، وبكراتهم كالزوبعة، لهم
زمجرة كاللبوة، ويزمجرون كالشبل، ويهرون ويمسكون الفريسة، ويستخلصونها ولا منقذ،
يهرون عليهم في ذلك اليوم كهدير البحر، فإن نظر إلى الأرض فهوذا ظلام الضيق والنور
قد أظلم بسحبها
" (إشعيا 5/26-30)، فحكى هذا النص شجاعة أصحابه صلى الله عليه وسلم كما
قال الله: } محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعاً
سجداً يبتغون فضلاً من الله ورضواناً سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في
التوراة { (الفتح: 29).






وفي نص آخر يتحدث أشعيا عن الفرح والبهجة والعز الذي يحصل في ديار قيدار
من انتصار هذا النبي.."
لترفع البرية ومدنها صوتها، الديار التي سكنها قيدار. لتترنم سكان سالع،
من رؤوس الجبال ليهتفوا، ليعطوا الرب مجداً، ويخبروا بتسبيحه في الجزائر، الرب
كالجبار، كرجل حروب غيرته، يهتف ويصرخ ويقوى على أعدائه
" (إشعيا 42 / 11 - 13).





وكان النص يتحدث عن السبب الذي يدعو لهذا الفرح، ألا وهو ظهور النبي
المنتظر "
هو ذا عبدي الذي أعضده، مختاري الذي سرت به نفسي، وضعت روحي عليه، فيخرج
الحق للأمم، لا يصيح ولا يرفع ولا يسمع في الشارع صوته. قصبة مرضوضة لا يقصف،
وفتيلة خامدة لا يطفئ، إلى الأمان يخرج الحق، لا يكل ولا ينكسر حتى يضع الحق في
الأرض، وتنتظر الجزائر شريعته
" (إشعيا 42/1 - 4)، فمن هو الفاتح صاحب الشريعة الذي لا ينكسر، من ذا
الذي أخرج الحق لكل أمم الأرض، إنه محمد صلى الله عليه وسلم.
...إنتهى...











ملاحظات


1- النص العربي القديم قبل ما يسمونه بالتصحيح وهو تحريف مبين يقول النص
القديم "
قيل لي أقم نظاراً فانظر ما يرى تخبر به ، قلت أرى راكبين مقبلين أحدهما
على حمار والآخر على جمل ، يقول أحدهما لصاحبه : سقطت بابل وأصنامها على
الأرض
."


2- قال النجاشي لما عرضوا عليه
الإسلام : أشهد بالله أنه لنبي الأمي الذي ينتظره أهل
الكتاب ، وأن بشارة زكريا براكب الحمار كبشارة أشعياء براكب الجمل ، وأن العيان ليس
بأشفى من الخبر.



وتأكيدا لما قاله النجاشي والنص القديم هناك ترجمة أمينه
قالت



(Isa 21:7
DRB)
And he saw a
chariot with two horsemen, a rider upon an ass, and a rider upon a
camel
: and he beheld them diligently with much heed.






الله أكبر ولله الحمد وبالطبع وكالمعتاد معظم التراجم حرفت هذا الجزء
حيث ترجموا النص بالجمع فقالوا "ركاب جمال وركاب حمير" والحمد لله فضحهم الله
والكلمة
a
rider
حسب قاموس
strong هي
reh'-keb وهي نفس الكلمة
العربية "راكب"


وفي هذه النبوؤة أيضا سام مفلس ومدلس وقد جئنا بالنبوؤة من أولها وتدلل
بكل وضوح على
راكب الجمل الرسول صلوات الله وسلامه عليه وهجرته ومعركة بدر أو فتح
مكة.

geelsa3ed
Admin

عدد المساهمات : 389
النقاط : 16285
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 25/01/2010
العمر : 23
الموقع : www.just4allah.com

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://geelsa3ed.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى